اعز اصحاب


ملتقى اعز اصحاب شات اعز اصحاب
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» كلمات جميله ومعانى اجمل
السبت أبريل 10, 2010 5:12 pm من طرف مونى

» اصحاب قلوب بيضاء وسوداء
السبت أبريل 10, 2010 5:05 pm من طرف مونى

» قلم فى الميزان
السبت أبريل 10, 2010 5:00 pm من طرف مونى

» ساترك العنوان لكم
السبت أبريل 10, 2010 4:57 pm من طرف مونى

» انا انثى
السبت أبريل 10, 2010 4:48 pm من طرف مونى

» صعب انسى
السبت أبريل 10, 2010 4:45 pm من طرف مونى

» رومانسيااااااااااااااااااات
السبت أبريل 10, 2010 4:42 pm من طرف مونى

» اعمل ايه
السبت أبريل 10, 2010 4:31 pm من طرف مونى

» بطل معركة (( إيلات البحرية )) يرحل في صمت‏
السبت أبريل 10, 2010 4:08 pm من طرف مونى

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 6 بتاريخ الجمعة يوليو 05, 2013 10:56 pm
تصويت
ايه رايك فى المنتدى؟
كويس
17%
 17% [ 1 ]
عايز شويه تعديلات
17%
 17% [ 1 ]
جامد
50%
 50% [ 3 ]
مش منظم
17%
 17% [ 1 ]
مجموع عدد الأصوات : 6

شاطر | 
 

 فى رحاب اية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nour 00
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 18/12/2009

مُساهمةموضوع: فى رحاب اية   الجمعة ديسمبر 18, 2009 12:35 pm




في رحاب آيـة






{أَمَّنْ هَذَا الَّذِي هُوَ جُندٌ لَّكُمْ يَنصُرُكُم مِّن دُونِ
الرَّحْمَنِ إِنِ الْكَافِرُونَ إِلَّا فِي غُرُورٍ. أَمَّنْ هَذَا
الَّذِي يَرْزُقُكُمْ إِنْ أَمْسَكَ رِزْقَهُ بَل لَّجُّوا فِي عُتُوٍّ
ونفور}



القرآن يلمس القلوب لمسة أخرى تعود بها إلى مشهد البأس والفزع من الخسف
والحاصب، بعد أن جال بها مع الطير السابح الآمن فبعد أن خوفهم الخسف
وخوفهم الحاصب، وذكرهم مصائر الغابرين الذين أنكر الله عليهم وأصابهم
التدمير. فهو يعود ليسألهم: من هو هذا الذي ينصرهم ويحميهم من الله، غير
الله؟ من هو هذا الذي يدفع عنهم بأس الرحمن إلا الرحمن؟ {إن الكافرون إلا
في غرور}. غرور يهيئ لهم أنهم في أمن وفي حماية وفي اطمئنان، وهم يتعرضون
لغضب الرحمن وبأس الرحمن، بلا شفاعة لهم من إيمان ولا عمل يستنزل رحمة
الرحمن. ولمسة أخرى في الرزق الذي يستمتعون به، وينسون مصدره، ثم لا يخشون
ذهابه، ثم يلجون في التبجح والإعراض، ورزق البشر كله. معقود بإرادة الله
في أول أسبابه، في تصميم هذا الكون وفي عناصر الأرض والجو وهي أسباب لا
قدرة للبشر عليها إطلاقا، ولا تتعلق بعملهم بتاتا. فهي أسبق منهم في
الوجود، وهي أكبر منهم في الطاقة، وهي أقدر منهم على محو كل أثر للحياة
حين يشاء الله. وفي هذا المدلول الكبير الواسع العميق تنطوي سائر
المدلولات القريبة لكلمة الرزق، مما يتوهم الإنسان أنها من كسبه وفي طوقه،
كالعمل والإبداع والإنتاج. وكلها مرتبطة بقيام الأسباب والعناصر الأولى من
جهة ومتوقفة على هبة الله للأفراد والأمم من جهة أخرى. {بل لجوا في عتو
ونفور}. والتعبير يرسم خدا مصعرا، وهيئة متبجحة، بعد تقريره لحقيقة الرزق.
وهو تصوير لحقيقة النفوس التي تعرض عن الدعوة إلى الله في طغيان عات، وفي
إعراض نافر، وتنسى أنها من صنع الله، وأنها تعيش على فضله، وأنها لا تملك
من أمر وجودها وحياتها ورزقها شيئا على الإطلاق!




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
امير العذاب
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 33
تاريخ التسجيل : 07/12/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: فى رحاب اية   الثلاثاء ديسمبر 22, 2009 10:01 pm

كلام جميل جيدا الف الف شكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
beboo
مراقب عام
مراقب عام
avatar

عدد المساهمات : 102
تاريخ التسجيل : 10/12/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: فى رحاب اية   الجمعة ديسمبر 25, 2009 5:17 pm

جميل جدا
شكرا على المعلومات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فى رحاب اية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اعز اصحاب :: ₪ » القسم الاسلامى « ₪ :: في رحاب الاسلام-
انتقل الى: